حرف الألف

    حرف الباء
    حرف التاء
    حرف الثاء
    حرف الجيم
    حرف الحاء
    حرف الخاء
    حرف الدال
    حرف الذال
    حرف الراء
    حرف الزاى
    حرف السين
    حرف الشين
    حرف الصاد
    حرف الضاد
    حرف الطاء
    حرف الظاء
    حرف العين
    حرف الغين
    حرف الفاء
    حرف القاف
    حرف الكاف
    حرف اللام
    حرف الميم
    حرف النون
    حرف الهاء
    حرف الواو
    حرف الياء
    سور القرآن الكريم
    تفسير الأحلام لابن سيرين
    تفسير الأحلام لابن شاهين

      

حرف الطاء

الطيران
هو في المنام سفر، فإن كان على القفا فهو سفر في راحة، والطيران لغير المسافر بطالة، ومن طار من سطح إلى سطح فإنه ينتقل من رجل رفيع إلى رجل رفيع.
وإذا رأت المرأة إنها صارت من دارها إلى دار رجل تعرفه فإنها تتزوج بذلك الرجل، ومن طار من دار يعرفها إلى دار لا يعرفها فإنه يموت فإنها دار الآخرة، وإذا طار السجين في منامه فإنه يخرج من السجن.
وإذا رأى المملوك أنه طار فإنه يعتق. وقيل إن الطيران إذا كان بنجاح فإنه سفر، ومن كان يطير مع الطير في منامه فإنه يصحب الغرباء، ومن كان صاحب غرور ورأى أنه يطير، فإن رؤياه باطلة، ومن سابق إنساناً وطار وسبقه فإنه يقهره.
ومن رأى: أنه طار فوق جبل فإنه ينال سلطنة ويغلب فيها ملوكاً بلا تعب.
ومن رأى: أنه يطير وكان يصلح للسلطان ناله، وإن سقط على شيء ملك ذلك الشيء، وإلا أصابه خطأ في دينه.
ومن رأى: أنه توارى في جو السماء ولم يرجع فإنه يموت، ومن طار من داره إلى دار مجهولة فإنه ينتقل من داره إلى قبره، فإن طار في الهواء مرض حتى يشرف على الموت، ومن طار من أسفل إلى أعلى بغير جناح نال أمنية.
ومن رأى: أنه يطير طيراناً مستوياً استوت أموره بلا تعب.
ومن رأى: أنه يطير وله جناحان فهو دليل خير لجميع الناس، وإن كان عبداً دل على عتقه، وإن كان فقيراً استغنى.
ومن رأى: أنه يطير برغبته وإرادته دل ذلك على خير كثير.
ومن رأى: أنه يطير فيخرج من الدار دل على موته.
ومن رأى: أنه يطير فلا يقدر، أو أنه يطير ورأسه نحو الأرض ورجلاه في الهواء دل على شر كثير يعرض له.
وإن رأى المريض أنه يطير دل على موته.
ومن رأى: أنه يطير في محفة دل على مرض شديد يعرض له.
ومن رأى: أنه يطير بين السماء والأرض فإنه يكثر التمني. وربما كان الطيران طلب العلم أو طلب الفسوق، والطيران يدل على التطير والتشاؤم، وإن طار بجناح سافر بعز وسلطان، وإن كان بغير جناح سافر سفراً شاقاً خاصة إن طار من موضع حسن وحط في مكان رديء، وإن طار من مكان تبيح وحط فيما هو أحسن منه كان عكس ذلك.

© نـور دبي للتطوير والتراث EMI
  ahlam.NoorDubai.Tv & Tafserahlam.com Mktbtk.com
2014